موقع عرب٤٨، عن رواية أكرم مسلم "التبس الأمر على اللقلق"

22.02.15

صدرت، حديثًا، عن دار الأهلية للنشر والتوزيع في عمان، رواية "التبس الأمر على اللقلق" لأكرم مسلم، الواقعة في 118 صفحة، و17 فصلاً قصيراً. تلاحق الرواية قصص مجموعة "أبطال" مهمَلين، يتحركون بمنتهى الهدوء، وفي أثناء ذلك يبنون بدأب حكاية تغوص عميقًا في اشكاليات بالغة التركيب. "اللقلق" شخصية منقسمة إلى نصفين، ينام شبه عار في سرير جده، يتذكر، وينبش في تاريخ جدّ مختلف يجسد تاريخًا مريرًا، ويراجع علاقته الملتبسة مع جدة معمرة، خاصة دورها في تغذية الالتباس الأقسى في حياته، وتقود التباسات اللقلق القاسية المتناسلة الحكاية بكاملها. الرواية محمولة على سخرية موجعة، ومبنية على الانقسام إلى نصفين متساويين، وعلى التباسات كثيرة ومتنوعة الأشكال والخلفيات، وفي إطار ذلك،…

"حاول أن يشرح لها أنّ الكلام يجب أن يغطّي المعنى، كي يحافظ المعنى على معناه"

فرح و حزن

17.10.14

من نافذة صغيرة يطلّ وجهان متناقضان، حزين وفرح. نفتح النافذة فنرى العالم الذي يحيط بهما: شمس، أشجار وطيور. تبدأ الحكاية في مكتبة حيث تحلقت مجموعة من الأطفال حول معلمة، يصغون بانتباه إلى قصّة حياة طفل منذ نشأته الاولى. لا نعرف إلا في الخاتمة أنّه "رسولا هاديًا للعالم". خرجت لجينة الأصيل عن أسلوبها المعتاد إذ نقلت عالمين: عالم الصغار اللذين يصغون الى الحكاية في الصفحات اليمنى، وعالم الحكاية تحديدًا عبر لوحات مؤطرة وذات أسلوب وألوان مختلفة في الصفحات اليسرى. خلا هذا الجانب من الكلمات إلا في صفحة وحيدة تغّير فيها مسار حكاية الطفل، كما تحوّلت ألوان اللوحات المؤطرة، فحل عالم مضيء من الالوان الزاهية مكان العتمة…

راني والهديّة

17.10.14

عيد الأمّهات على الأبواب، وراني يقدح زناد فكره من أجل إيجاد فكرة سديدة لهديّة. وعندما عنّت في باله هذه الفكرة أخيرًا، أدرك أنّه لم يدّخر المال لدفع ثمن الهديّة. فأنقذه أبوه من خيبة الأمل بإعطائه ما يكفي منه لشرائها. إنّ هذه القصّة البسيطة جدًّا مرسومة بقدر كبير من النعومة: ألوان الباستيل تغمر الأشياء، الشخصيّات جذّابة وتعبيريّة، والديكور يمثّل جيّدًا كلّ ما يحدث في خيال راني خلال طرحه أسئلة وتوقّعه مواقف. يضع الإخراج النصّ في مواضع مختلفة من الصفحة وبألوان متعدّدة، بشكل يأتي فيه مندمجًا دائمًا مع الرسوم مع تفادي الملل، ومن دون أن ينال ذلك من سهولة قراءته كما يحدث غالبًا. إنّه مصوّر صغير خال…

سلسلة "ميمي والكرة الأرضية السحرية"

17.10.14

إنّها لفكرة جميلة أنّ نقدّم إلى الأولاد بلدانًا تتأتّى منها غالبيّة الخدم، وذلك في بلد لا تخفى فيه العنصريّة على أحد. المبادرة جديرة بالثناء، وحازت على دعم منظّمات مختلفة، منها منظّمة العمل الدوليّة. ولكن من المؤسف بحقّ أن تستند سلسلة قصص استفادت من تشجيع كبير على حجّة واهية جدًّا: لدى ميمي الصغيرة كرة أرضيّة سحريّة في غرفتها تمكّنها من زيارة بلاد بعيدة ما إن تنام، في حين تنتهي الرحلة دائمًا عند استيقاظها من النوم. يبيّن كلّ مصوّر جغرافية البلد وتركيب سكّانه الإثني ولغته وحيواناته ونباتاته وحِرفيّته ومميّزاته الأخرى النموذجيّة. وتجمع الرسومات بين الصور الفوتوغرافية الوثائقية والرسوم النابضة بالحياة، لكن للأسف ضمن إخراج مزدحم جدًّا. غير…

الجيران

17.10.14

إذ سمعت الأحصنة البرّيّة المهر يتمنّى أن يصبح حمارًا وأن ينهق بدلاً من أن يصهل، راقبته وفهمت أنّ سبب ذلك عائد إلى مخالطته الحمير. فنصحت الأمهار بتجنّب الاختلاط بالحمير، ما أغاظ هؤلاء الذين نبذوا حتّى المهر المعجب بهم. وانتهى بالمهر الأمر إلى أن صهل صهيلاً لائقًا بالأحصنة. تحذّر الأمثولة الواضحة في الصفحة الأخيرة الناشئة من معاشرة أصدقاء من غير جنسهم. تصوّر موفّق لمبدأ "الجيرة"! أقلّ ما يقال عن هذه الأمثولة إنّها تشكّل صدمة، في بلد وعالم يفتقران إلى السلام، حيث تهدف الجهود إلى تعليم الأطفال أنّ التنوّع مصدر غنى وأنّه علينا أن نسعى وراءه لا أن نتجنّبه. وعلى الرغم من شهرة المؤلّف، يشكّل هذا المصوّر…

البنت السمكة

17.10.14

فتاة صغيرة تحلم بأن تصبح سمكة حتى تستطيع القيام بما يحلو لها. هي لا تحبّ المدرسة وترغب في ممارسة ما تريده بحريّة، لكنّها تكتشف أنّها أفضل حالاً في بقائها طفلة. هناك ضعف في الحبكة حيث أنّ وجود الأصدقاء لا يرتبط بالضرورة بتحوّل الطفلة إلى سمكة، كما أنّ الحافز على الاجتهاد غير مرتبط بفشل الأحلام. تنطوي بعض النصوص على التوجيهات والوعظ المباشر. نصوص الكتاب سهلة، تعتمد على الحوار البسيط مع وجود بعض الكلمات القليلة الصعبة مثل "منبوذة" و"تهرع". الخط المستخدم واضح والنصّ محرّك بما يسهّل على الطفل القراءة بسلاسة. الرسوم لطيفة وهي تعبّر عن محتوى النصوص بشكل جميل. الألوان المستخدمة زاهية وقوية في الوقت ذاته.

جرّة لال

17.10.14

الجرّة رمز للخير في موروثنا الشعبي وهي تبدو كذلك أيضًا في الحضارة الهندية من خلال هذه الحكاية. لال شابّ فقير ينقل الماء في جرّتين من النهر الى البيوت البعيدة ليجني قوته. غضب كثيرًا عندما تشقّقت إحدى جراره وأصبحت أقل نفعًا، ممّا جعل عمله اليومي، الذي استمر به بالرغم من مصيبته هذه، مضنيًا. "لا تكره شيء لعله خير" هذا ما تخلص إليه هذه الحكاية الشعبية الجميلة القادمة إلينا من بلاد الهند البعيدة والتي روتها نبيهة محيدلي بأسلوب ممتع. الرسوم مستوحاة من البيئة الجغرافية التي جرت فيها أحداث الحكاية وهي تجسّدها في كل المراحل وتصوّر الشخصيات على شاكلة أبناء الهند من خلال طبيعة الجسم أو الزيّ، وذلك…

عديات عديات

17.10.14

يتوجّه الجزء الأوّل إلى الكبار من حيث طبيعة وطريقة تقديم المحتوى: توزّعت العدّيات في 15 باب، شملت جسم الطفل، حركاته، ألعابه، كما الحيوانات والمواسم والباعة، حوت هوامش حول أصل العدّية، كما برزت في نهاية الكتاب ببلوغرافيا. كتاب يخرج به الخط والإخراج عن النموذج التوثيقي ويجعلان منه كتابًا جميلا ممتعًا، وهو عمل هام لاستعادة الثقافة الشعبيّة الغنيّة. الجزء الثاني مزّين بالرسوم وهو يتوجّه إلى الصغار. تمّ اختيار 112 عدّية من الجزء الاول جاءت كلها في كلمات بسيطة غنّاها الكثيرون فيما مضى وما زال بعضها يتردّد في الذاكرة الشعبية. وتكرّر ذكر بيروت، كما ظهر التنوّع الديني الذي يتميّز به لبنان في عدد من العدّيات. اجتمع 9 رسامين…