حتى أتخلى عن فكرة البيوت

إيمان مرسال

حتى أتخلى عن فكرة البيوت

الكاتب: إيمان مرسال

0

دار النشر: دار شرقيات

تاريخ الإصدار: 2013

رقم الكتاب: 9789772834020

الشكل: كتاب ذات غلاف ورقي

عدد الصفحات: 88 ص.

رقم الطبعة: 1

لغة النص: العربية

اللغة الأصلية للنص: العربية

مصور؟: غير مصور

فئة القراء: عام

فئة الكتاب:

الشعر

نبذة

تقول أولجا من دون أن أحكي لها ما سبق: "البيت لا يصبح بيتًا إلا لحظة بيعه، تكتشف احتمالات حديقته وغرفه الواسعة في عيون السمسار، تحتفظ بكوابيسك تحت السقف نفسه لنفسك، وسيكون عليك أن تخرج بها في حقيبة أو اثنتين على أحسن الفروض". أولجا تصمت فجأة ثم تبتسم، مثل ملكة تتباسط مع رعاياها، بين ماكينة القهوة في مطبخها وشباك يطل على زهور.
زوج أولجا لم ير مشهد الملكة، وربما لهذا لا يزال يظن أن البيت هو الصديق الوفي عندما يصبح أعمى، أركانه تحفظ خطواته وسلماته ستحميه برحمتها من السقوط في العتمة.

أبحث عن مفتاح يضيع دائمًا في قعر الحقيبة، حيث لا تراني أولجا ولا زوجها، حيث أتدرب في الحقيقة حتى أتخلى عن فكرة البيوت.

كل مرة تعود إليه وتراب العالم على أطراف أصابعك، تحشر ما استطعت حمله في خزائنه. مع ذلك ترفض أن تعرف البيت بأنه مستقبل الكراكيب، حيث أشياء ميتة كانت قد بدت في لحظة ما تفاوضًا مع الأمل. ليكن البيت هو المكان الذي لا تلاحظ البتة إضاءته السيئة، جدار تتسع شروخه حتى تظنها يومًا بديلًا للأبواب.

لقطات

جوائز

بصر و سمع