الجيران

زكريا تامر

نبذة

إذ سمعت الأحصنة البرّيّة المهر يتمنّى أن يصبح حمارًا وأن ينهق بدلاً من أن يصهل، راقبته وفهمت أنّ سبب ذلك عائد إلى مخالطته الحمير. فنصحت الأمهار بتجنّب الاختلاط بالحمير، ما أغاظ هؤلاء الذين نبذوا حتّى المهر المعجب بهم.

لقطات

جوائز

بصر و سمع